||

صديق الصينيين

عندما كنت اخطو خطواتى الأولى على طريق دراستى للغة الصينية، كنت ابحث عن طرق مختلفة وممتعة  لتحسين اللغة الصينية وتعلمها بشكل جيد، ومن هذه الطرق مشاهدة القنوات الصينية. ذات يوم شاهدت بالصدفة على إحدى القنوات الصينية وهى cctv 9 رجل أشقر طويل القامة، يبدو على ملامحه أنه ليس صينيًا، وما أدهشني أنه كان  يتحدث الصينية بطلاقة، بل ويقدم برنامج لتعليم الأجانب اللغة الصينية!

فيما بعد عرفت أن هذا الرجل من أشهر الشخصيات  في الصين، فعلى الرغم من تعداد السكان فيها، إلا إنك إذا ذكرت إسم دا شان أمام شخص صينى، قال لك: "لغته الصينية ممتازة، فهو يتحدث مثلنا تماما". مارك روزويل أى دا شان大山-Da) Shan ) وهو الأسم الذى اشتهر به بين الصينيين، وأطلقه عليه معلمه الصينى wei lu shi؛ حينما بدأ رحلته في دراسة اللغة الصينية عام 1984، حصل دا شان على ليسانس أداب اللغة الصينية من جامعة ترونتو بكندا، ولموهبته في تعلم اللغة الصينية حصل على منحة لمدة عامين بجامعة بكين.

كان أول ظهور لدا شان  في عرض فنى بحفلة عيد الربيع، والتى وعرضت على التليفزيون الصينى، اشتهر بمواهبه المتعددة  من تمثيل وغناء باللغة الصينية. تعمق في فهم الثقافة الصينية وبرع في اللغة حتى شهد له الصينيون جميعًا أنه إذا تحدث اللغة الصينية دون أن يروه، لأجزموا بأنه صيني الأصل والموطن،  عاش في الصين 20 عامًا، وطور من نفسه ولغته، حتى أصبح من الشخصيات البارزة في المجتمع الصينى.

قدم دا شان العديد من البرامج لتعليم اللغة الصينية ومن أهمها:



دا شان وهو يقدم برنامج Travel in chinese

Communicate in Chinese & Travel in Chinese. Sports Chinese

وهذا المقال ليس  مجرد تعريفًا بشخص مشهور، بل الهدف منه عرض تجربة حقيقة لإحدى الشخصيات التى استطاعت أن  تكسر حواجز وصعوبات اللغة الصينية؛ فالجميع يعرف مدى صعوبة اللغة الصينية، فهى تعد من أصعب لغات العالم، ولكن في الواقع إن دا شان استطاع أن يتقنها. حينما يصمم الإنسان على شىء، تذوب العقبات أمامه، ويصل إلى ما يريد حتى ولو استغرق ذلك وقتا طويلا. فأنت أيضًا بإمكانك إتقان اللغة الصينية على الرغم من صعوبتها، وذلك بالممارسة والدأب والعمل المستمر. 


بقلم: مي عاشور

هذه روابط  لبعض الفيديوهات لدا شان:


 
 

عن الكاتب: Amr Mahdaly

----"مدون مهتم بكل أبعاد التجربة الصينية، حاصل على ليسانس الآداب من جامعة القاهرة عام 2008، ثم الماجستير من جامعة لانجو الصينية في عام 2012."